813 عدد المشاهدات

برنامج المعرف الاجتماعي الوحيد

تونس

يتمثل البرنامج هذا في توجيه محكم لصندوق العام للتعويض لفايدة التوانسة إلي مستحقينو. والي بدات برشا هياكل وزارية في دراستو من 2012-2013. أما في ما يخص تطبيقو باش يصير بصفة تدريجية على المدى المتوسط .

البرنامج هذا يرتكز :

  • لإمكانيات بشرية ضخمة؛
  • وحيز زمني كبير؛
  • ومؤشرات اقتصادية وإحصائية دقيقة تبيّن :
    • نسب الصحيحة للفقر في بلادنا؛
    • وأرقام دقيقة لعدد العايلات المعوزة من المعهد الوطني للإحصاء؛
    • و قاعدة بيانات تبيّن سجل الفقر من وزارة الشؤون الاجتماعية.

فاعليّة « المعرف الاجتماعي الوحيد » تتمثّل في كون كل عايلة يولي عندها معرّف واحد يمكّن الدولة من معرفة مداخيلها وممتلكاتها بصفة محيّنة ومضبوطة. وبالطريقة هذي الدّولة تولي تعرف أحقية كل أسرة بنصيبها من الصندوق العام للتعويض على طريق تحويلات مالية مباشرة في شكل منح.

سياسة الصندوق العام للتعويض المعتمدة حاليا في تونس تخلّي الطبقات الغنية أكثر استفادة منو بالمقارنة مع الفئات الهشة وهو ما يتنافى مع الأهداف الي تأسسّ من اجلها الصندوق العام للتعويض في عام 1945.

للسبب هذا الدولة التونسية تسعى من خلال « برنامج المعرف الاجتماعي الوحيد»:

  • لترشيد الامتيازات المتعلّقة بالصندوق العام للتعويض؛
  • لتوجيه الدعم للتوانسة من الفئات الهشة والضعيفة إلي مستحقّينو؛
  • لتوحيد القواعد البيانية لكل التونسيين؛
  • لربط قواعد البيانات القطاعية وتبادل البيانات بين وزارات الداخلية والمالية والشؤون الاجتماعية؛
  • لتشخيص أكثر فعالية للشرائح الاجتماعية المستحقة الصندوق العام للتعويض؛
  • لتسهيل عملية تحديد الفئات الاجتماعية الي تستحق التمتع بالصندوق العام للتعويض؛
  • لتجميع مختلف البيانات والمعلومات المتعلقة بالمواطنين وحالتهم الاجتماعية؛
  • لاعتماد سقف محدّد للدخل الشهري لفايدة 2.500 عايلة معوزة (يمثلو 60% من المجتمع التونسي) يمكن من خلالو توجيه الدعم ليها؛

فيديوهات (3)