الاصلاحاتالاصلاحات الافقية

إصلاح الوظيفة العمومية

تم اعداد الاستراتيجية الشاملة لإصلاح الوظيفة العمومية التي تعتمد على محورين استراتيجيين يتفرعان إلى أهداف عملية. و يهدف المحور الأول المتعلق بـ”تصرف أمثل للموارد البشرية للإدارة” إلى بناء وظيفة عمومية مختصة وفعالة في خدمة المواطنين ويقتضي ذلك ما يلي:

  • انشاء الوظيفة العمومية العليا
  • ارساء نظام معلومات ولوحة متابعة للموارد البشرية في الوظيفة العمومية
  • تنمية قدرات ومهارات الموظفين العموميين
  • تقييم توزيع الموارد البشرية من خلال المراجعات الوظيفية للوزارات والمؤسسات الادارية.

يهدف المحور الثاني المتعلق بـ”ترشيد الموارد البشرية للوظيفة العمومية “إلى:

  • التحكم الكمي والنوعي في عدد أعوان الوظيفة العمومية
  • إعادة توزيع الموارد البشرية حسب الحاجيات الحقيقية للإدارة من خلال إعادة التوظيف والتشجيع على الحراك
  • مراجعة نظام تأجير الأعوان العموميين
  • مراجعة النظام الأساسي العام لأعوان الوظيفة العمومية

وقد تم إعداد خطة عمل لتنفيذ هذه الاستراتيجية كما تم اتخاذ عديد التدابير للحد من كتلة الأجور على غرار:

  • ترشيد الزيادات في الأجور
  • ترشيد سياسة الانتدابيات باعتماد نسبة تعويض محدودة للمتقاعدين (تعويض كل 4 مغادرين بانتداب وحيد)
  • وضع برنامج لمغادرة الأعوان العموميين

وللإشارة فإن هذه الاجراءات تهدف إلى النزول بكتلة الأجور من 14.5 %من الناتج الداخلي الخام المسجلة بعنوان سنة 2016 إلى 12.5 % في أفق 2020 مما يستوجب إعادة توظيف الموارد البشرية بغرض الاقتصاد في نفقات الانتدابات الجديدة وأيضا بهدف تحسين الخدمات العمومية.

وتم تضمين كل المعطيات الخاصة بإصلاح الوظيفة العمومية في التقارير المقدمة خلال الندوة الوطنية لتحديث الإدارة يوم ماي 2019.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق